منتدى استثنائية
أهــّـلآ وسـَهلا بيكي زآئــرتنـآ الحـَبيبة ..
نـَرجـّوآ ان ينــآل مـنتدآنـآ اعجـآبكـُم ~
ويـَـآريت تزينـى المــنتدى بإسمـك وتشتــَركي فيــه ّ .. نـَورتينـآ يَ قمــَر ♥



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ♥ حـــــــــق الــــوالــدين ♥

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خديجة
الرتبة : آنسة جديدة
الرتبة : آنسة جديدة
avatar

الأوسمة :
4
0
تاريخ التسجيل : 04/07/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: ♥ حـــــــــق الــــوالــدين ♥   الإثنين فبراير 06, 2012 4:24 pm

أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن نبينا محمداً صلى الله عليه وسلم





وكَنَوْعٍ من ردِّ الجميل، والاعتراف بحُسْنِ الصنيع، ومجازاة الإحسان بالإحسان،
أَقَرَّ الإسلام جملة من الحقوق للآباء على الأبناء، وخاصَّة في حال كِبَرِهما وضَعْفِهما؛
حيث خَصَّهُما الله بالإحسان والعطف عليهما والبِرِّ بهما؛ تمامًا كما كانا يفعلان بأبنائهما في صغرهم.




فكان من أهمِّ هذه الحقوق؛ حقُّ الْبِرِّ والطاعة والإحسان، وليس هناك أعظم إحسانًا،
وأكبر تَفَضُّلاً بعد الله من الوالدين؛ ولذلك قَرَنَ سبحانه الإحسان إليهما
وحُسْن الرِّعَايَةِ بهما بعبادته والإخلاص له،


فقال سبحانه:
{وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ
إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ
الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا
فَلاَ تَقُلْ لَـهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا *
وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا}
[الإسراء: 23، 24].




ربنا سبحانه وتعالي أمرنا بالإحسان إلي والدينا ونهي عن عقوقهما ولو بكلمة ( أف )

يااااااه كلمة أف دي علامة علي الضجر منهما


كلمة أف دي بس بتعتبر من عقوق الوالدين ..

فَلاَ تَقُلْ لَـهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا

توقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيعي:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خديجة
الرتبة : آنسة جديدة
الرتبة : آنسة جديدة
avatar

الأوسمة :
4
0
تاريخ التسجيل : 04/07/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: ♥ حـــــــــق الــــوالــدين ♥   الإثنين فبراير 06, 2012 4:28 pm

وبِرُّ الوالدين من أعظم أبواب الخير،
وقد جاء ذلك في الحديث الذي سأل فيه عبد الله بن مسعود النبي قائلاً: أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللهِ؟
قَالَ : "الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا". قال: ثمَّ أيٌّ؟ قال: "ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ".
قال: ثمَّ أيٌّ؟ قال: "الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ"
رواه البخاري



وعن عبد الله بن عمرو بن العاص قال: أَقْبَلَ رجلٌ إلى نبيِّ الله ،
فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد أبتغي الأجر من الله. قال : "فَهَلْ مِنْ وَالِدَيْكَ أَحَدٌ حَيٌّ؟"
قال: نعم، بل كلاهما. قال: "فَتَبْتَغِي الأَجْرَ مِنَ اللهِ؟"
قال: نعم. قال: "فَارْجِعْ إِلَى وَالِدَيْكَ فَأَحْسِنْ صُحْبَتَهُمَا". وفي رواية قال: "فَفِيهِمَا فَجَاهِدْ
متفق عليه



الوالدان هما السبب في وجود الإنسان، وهما اللذان يتعبان من أجل تربية الأبناء وراحتهم،
وقد فرض الله تعالى برَّ الوالدين على عباده،

الوالد بالإنفاق.. والوالدة بالولادة والإشفاق..

فللّه سبحانه نعمة الخلق والإيجاد..
ومن بعد ذلك للوالدين نعمة التربية والإيلاد..




تعالوا يابنات نتعلم البر ونشوفه عن إبي هريرة رضي الله عنه
وأرضاه مع أمه رضي الله عنها
..

 كان أبو هريرة -رضي الله عنه- حريصًا على أن تدخل أمه في الإسلام،
 وكان يدعو الله -سبحانه- أن يشرح صدرها للإسلام،
 فدعاها يومًا إلى الإسلام فغضبت،
وقالت كلامًا يسيء إلى الرسول صلى الله عليه وسلم (أي سبَّته وشتمته)
 فأسرع أبو هريرة -رضي الله عنه- إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يبكي،
 فقال: يا رسول الله، إني كنتُ أدعو أمي إلى الإسلام فلا تستجيب لي،
 وإني دعوتُها اليوم فأسمعتْني فيك ما أكره، فادع الله أن يهدي أم أبي هريرة،
فقال صلى الله عليه وسلم:
(اللهم اهْدِ أم أبي هريرة).

 فخرج مستبشرًا بدعوة الرسول صلى الله عليه وسلم، وذهب إلى أمه،
 فوجد باب البيت مغلقًا وسمع صوت ماء يصَبُّ، فقد كانت أمه تغتسل،
 فلما سمعت أمه صوت قدميه، قالت: مكانك يا أبا هريرة،
 ثم لبست ثيابها، وفتحت الباب وقالت: يا أبا هريرة،
أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا رسول الله،

 ففرح أبو هريرة -رضي الله عنه- بإسلام أمه فرحًا كثيرًا،
 وذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأخبره بالأمر، فحمد الله، وقال خيرًا.
 مسلــم
[/size][/b]
[/center]

توقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيعي:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
♥ حـــــــــق الــــوالــدين ♥
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى استثنائية :: اسلاميات :: المنتدى الإسلامي ...-
انتقل الى: